في زمن الطفولة والشباب الأول

ولدت في الثامن من شهر آذار من عام 1930 في بلدة حاريص الجنوبية في عائلة دينية عريقة.  ويقول المؤرخون لأصول العائلة بأنها يمنية الأصل تنتمي إلى قبيلة همْدان.  والدي هو الشيخ أحمد مروة رجل الدين والدنيا.  والدتي هي الحاجة خديجة مروة. في التاسعة من عمري درست في كتّاب القرية وختمت القرآن.  في عام 1939 ذهبت … متابعة القراءة في زمن الطفولة والشباب الأول

في بلاد الرافدين طالباً وكاتباً وثائراً وشيوعياً رومانسياً

في عام 1947 أرسلني والدي إلى بغداد لمتابعة دراستي الثانوية برعاية ابن عمه المفكر التراثي الشهيد حسين مروة.  وفي عام 1948 عام النكبة انتسبت إلى الفكر الشيوعي بصيغة رومانسية.  وكنت منذ الخامسة عشرة من عمري قومياً عربياً رومانسياً علمانياً معادياً لكل أشكال العنصرية والشوفينية.   وكانت لي علاقات صداقة مع قوميين عرب من نوع آخر ومع … متابعة القراءة في بلاد الرافدين طالباً وكاتباً وثائراً وشيوعياً رومانسياً

هكذا كنت أنا السبب بإعادة الجواهري إلى السجن

بعد عودتي إلى لبنان في صيف عام 1949 جلست مع أبو نزار ونزار وأعدنا ترتيب قصيدة الجواهري المشار إليها وأرسلناها إلى جريدة التلغراف الواسعة الانتشار في البلاد.  نشرها نسيب المتني صاحب الجريدة في الصفحة الأولى.  وعندما وصلت الجريدة عبر السفارة العراقية في لبنان إلى المسؤولين في العراق أعيد الجواهري إلى السجن.  وعندما جاء الجواهري إلى … متابعة القراءة هكذا كنت أنا السبب بإعادة الجواهري إلى السجن

مع الأديب رئيف خوري ورفاقه “إخوان عمر فاخوري”وقضية القائد الشيوعي فرج الله الحلو وموقفه من قرار تقسيم فلسطين

في خلال ذينك العامين أقمت علاقة مع الأديب والمفكر رئيف خوري ومعه عدد من المثقفين الشيوعيين الذين كان الحزب الشيوعي قد فصلهم من الحزب لأنهم تضامنوا مع القائد الشيوعي فرج الله الحلو عندما جرى تجريده من مواقعه القيادية في الحزب بسبب اعتراضه على البيان الذي وقّعته بعض الأحزاب الشيوعية العربية بطلب من الاتحاد السوفياتي تأييداً … متابعة القراءة مع الأديب رئيف خوري ورفاقه “إخوان عمر فاخوري”وقضية القائد الشيوعي فرج الله الحلو وموقفه من قرار تقسيم فلسطين

في الجامعة اللبنانية نائباً لرئيس الرابطة فيها العام الوحيد لي فيها الذي كان حافلاً بالأحداث

في شهر شباط من عام 1953 قرّرت الرابطة الطلابية افي الجامعة اللبنانية بالاتفاق مع هيئات طلابية في الجامعتين الأميركية واليسوعية استقبال وزير خارجية أميركا جون فوستر دالاس الذي كان يزور لبنان في ذلك التاريخ بمظاهرة استنكار حاشدة ضد تلك الزيارة.  وأشركنا طلاب المدارس الثانوية في العاصمة في الإعداد للمظاهرة.  وكان لي من موقعيّ نائباً لرئيس … متابعة القراءة في الجامعة اللبنانية نائباً لرئيس الرابطة فيها العام الوحيد لي فيها الذي كان حافلاً بالأحداث

في قيادة اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي مهرجانات عالمية للشباب وزيارات في العالم العربي وفي العالم

قبل انتهاء العام الدراسي في الجامعة أرسلني الحزب إلى العاصمة المجرية بودابست لأمثّل الشبيبة الديمقراطية العربية في قيادة اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي.  أمضيت أربعة أعوام في تلك المهمة الأممية أغنت شخصيتي وتجربتي.  وعرفتني إلى معظم البلدان الاشتراكية وإلى عدد من بلدان أوروبا الغربية النمسا وفرنسا على وجه الخصوص ، إضافة إلى جمهورية الصين الشعبية. في … متابعة القراءة في قيادة اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي مهرجانات عالمية للشباب وزيارات في العالم العربي وفي العالم

شاهد على ثلاثة أحداث كبرى في عام 1956 وأول زيارة لي إلى فرنسا في مستوى الحلم

لا أنسى ما كنت شاهداً عليه من أحداث مأساوية في عام 1956 تمثلت بالثورة أو الثورة المضادة التي أسقطت النظام الاشتراكي في المجر والتدخل العسكري السوفياتي الذي أعاد النظام الإشتراكي بالقسر إلى البلاد.  وهي أحداث رافقتني على امتداد ذلك العام منذ المؤتمر العشرين للحزب الشيوعي السوفياتي في مطالع عام 1956 هزتني حتى  الأعماق من دون … متابعة القراءة شاهد على ثلاثة أحداث كبرى في عام 1956 وأول زيارة لي إلى فرنسا في مستوى الحلم

مع القائد الشيوعي فرج الله الحلو في دمشق وفي قلب “ثورة” عام 1958 في لبنان

عندما عدت في صيف عام 1957 من عملي في  اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي في بودابست كان همي الأول استعادة علاقاتي السابقة مع أصدقائي وإقامة علاقات جديدة.  ولأنني كنت منذ صغري مولعاً بالثقافة، وكانت هوايتي منذ الرابعة عشرة من عمري  القراءة في المجلات الثقافية، فقد ذهبت إلى المقاهي في العاصمة بيروت التي كان يرتادها المثقفون، برفقة … متابعة القراءة مع القائد الشيوعي فرج الله الحلو في دمشق وفي قلب “ثورة” عام 1958 في لبنان

في الهند مع رئيس الجمهورية ومع شقيقة نهرو والقائد الشيوعي فرج الله الحلو في سجون الجمهورية العربية المتحدة ثم شهيداً

في أواخر ذلك العام وبعد انتهاء الثورة لبّيت دعوة من قيادة اتحاد الشباب الديمقراطي العالمي في مؤتمر نظمه في مدينة كولومبو عاصمة جزيرة سيلان التي أصبحت فيما بعد تحمل اسم سيريلانكا.  يومها زرت مع الوفود المشاركة في المؤتمر مختلف مناطق الجزيرة التي لا تنسى في روعتها.  وقد لبيت دعوة ثانية لزيارة سيريلانكا في عام 1994 … متابعة القراءة في الهند مع رئيس الجمهورية ومع شقيقة نهرو والقائد الشيوعي فرج الله الحلو في سجون الجمهورية العربية المتحدة ثم شهيداً

في قيادة مجلس السلم العالمي في فيينا ولقاء مع رئيس جمهورية العراق عبد الكريم قاسم

في مطلع عام 1962 أرسلني الحزب إلى فيينا للمشاركة في قيادة مجلس السلم العالمي باسم لجان السلم العربية.  بقيت في تلك المهمة حتى نهاية عام 1964.  وقد قادتني تلك المهمة إلى العديد من البلدان.  وعرّفتني إلى العديد من الشخصيات الثقافية والسياسية من مختلف البلدان.  وكانت تلك التجربة فائقة الغنى بالنسبة إليً. في ربيع ذلك العام … متابعة القراءة في قيادة مجلس السلم العالمي في فيينا ولقاء مع رئيس جمهورية العراق عبد الكريم قاسم